الاثنين، 31 يوليو، 2017

بالصور: نجمات بفستان الزفاف الأبيض


 شادية يوم زفافها على عماد حمدي

 الممثلة والمنتجة ماري كويني  يوم زفافها على المخرج أحمد جلال

 فيروز  يوم زفافها على عاصي الرحباني

 كريمة مختار  يوم زفافها على الفنان نور الدمرداش 

 شويكار  يوم زفافها على فؤاد المهندس

 ماجدة  يوم زفافها على الفنان ايهاب نافع

 نجلاء فتحي  يوم زفافها على الممثل سيف أبو النجا

الممثلة نهال عنبر  يوم زفافها على عازف الأورغ الشهير مجدي الحسيني

 بوسي  يوم زفافها على النجم نور الشريف

 لبلبة  يوم زفافها على الفنان حسن يوسف

 شمس البارودي  يوم زفافها على حسن يوسف 

 صابرين يوم زفافها على زوجها الأول رجل الأعمال ياسر عبد اللطيف

الفنانة هالة فؤاد يوم زفافها على زوجها الأول النجم أحمد زكي 

 الفنانة المعتزلة نورا يوم زفافها على الممثل حاتم ذو الفقار

الفنانة الراحلة معالي زايد يوم زفافها على زوجها المحامي ماجد محمود

 الفنانة منى زكي يوم زفافها على الفنان أحمد حلمي

الممثلة السورية سلاف فواخرجي يوم زفافها على زوجها الفنان وائل رمضان

شاهد أيضاً :

الخميس، 27 يوليو، 2017

إذا كنت من عشاق تاريخ السينما والتحليل السينمائي تابع هذه القناة



منذ نحو عامين ظهرت على موقع "يوتيوب" قناة عربية باسم "سينماتولوجي" تعنى بتاريخ السينما و التحليل السينمائي، و رغم محدودية الإمكانيات التي تعمل القناة ضمنها إلا أنها نجحت في تقديم عدد من الفيديوهات القليلة كماً الغنية نوعاً و التي احتوت على تحليل سينمائي عالي المستوى لعدد من أبرز الأفلام في تاريخ السينما العربية مثل : "العار"، "الزوجة الثانية"، "زوجتي والكلب"، "اللص والكلاب"، "أرض الخوف"، و غيرها، بالإضافة إلى حلقات أخرى حول كبار المخرج العرب و العالميين أمثال: يوسف شاهين، محمد خان، و ألفريد هيتشكوك، في حين تناول أحدث الفيديوهات التي نشرتها القناة فيلم "العراب" الشهير لفرانسيس فورد كوبولا. 

لكل أصدقائنا من محبي السينما والباحثين عن ثقافة سينمائية راقية ننصحكم بمتابعة قناة "سينماتولوجي" ومشاهدة فيديوهاتها المميزة من خلال الضغط على هذا الرابط





شاهد أيضاً :

الثلاثاء، 25 يوليو، 2017

بالصور : هكذا ودعت باريس شاعر البؤساء فيكتور هوجو !


جثمان فيكتور هوجو  

يوم 22 أيار مايو 1885 توفي في العاصمة الفرنسية باريس عن 83 عامأً الأديب و الشاعر العظيم فيكتور هوجو صاحب "البؤساء" و "أحدب نوتردام"، و قد تم تشييعه إلى مثواه الأخير في مقبرة العظماء بمبنى البانثيون ليدفن إلى جوار عظماء فرنسا من أدباء و مفكرين امثال فولتير و جان جاك روسو.

تشييع فيكتور هوجو تم خلال مراسم رسمية أقيمت يوم 1 حزيران يونيو 1885، حيث عرض النعش على منصة تحت قوس النصر و جاب شوارع باريس قبل أن يتم نقله أخيراً إلى مثواه الأخير في سراديب البانثيون، و قد شهد مراسم الجنازة أكثر من مليوني شخص يتقدمهم رئيس الجمهورية جول كريفي، في واحدة من أضخم الجنازات في تاريخ فرنسا، حيث أظهر الفرنسيون حبهم لأديبهم الراحل، و ضربوا مثالأً عن الكيفية التي تودع بها الأمم أدبائها العظام.


مرور موكب الجنازة في شوارع باريس

قوس النصر يوم جنازة فيكتور هوجو حيث اتشح القوس بالسواد و وضع النعش تحته على منصة عالية قبل أن يتم نقله إلى مبنى البانثيون 

 صورة أخرى لقوس النصر و تحته النعش 

لوحة نشرتها الصحافة الفرنسية آنذاك للنعش موضوعا على منصة تحت قوس النصر  

حشود المشيعين أمام مبنى البانثيون الذي دفن فيكتور هوجو في داخله 

ضريح فيكتور هوجو داخل سراديب مبنى البانثيون

شاهد أيضاً :

بالصور : فنانات بنات فنانات، هل كنت تعرفهم ؟!


 سهير رمزي ابنة الممثلة درية أحمد

 منة شلبي ابنة الممثلة و الراقصة زيزي مصطفى 

دنيا و ايمي سمير غانم بنات الممثلة دلال عبد العزيز 

مي نور الشريف ابنة الممثلة بوسي  

المغنية و الممثلة اللبنانية ألين لحود ابنة الفنانة الراحلة سلوى القطريب 

الممثلة السورية مرح جبر ابنة الممثلة هيفاء واصف  

الممثلة السورية الشابة هيا مرعشلي ابنة الممثلة الراحلة رندة مرعشلي  

الممثلة المصرية عزة مجاهد ابنة الراقصة فيفي عبده 

حنان مطاوع ابنة الفنانة سهير المرشدي  

الممثلة السورية الشابة راما الراشد ابنة الفنانة سحر فوزي 

الممثلة الراحلة معالي زايد ابنة الممثلة آمال زايد 

سوسن بدر ابنة الفنانة آمال سالم

شاهد أيضاً :

السبت، 22 يوليو، 2017

7 نجوم جسدوا شخصية الشيطان على الشاشة !


الشيطان شخصية درامية بامتياز لطالما أثارت بغموضها و ارتباطها العميق بالمعتقدات الدينية و الثقافة الشعبية خيال الكتاب و الفنانين، فكان أن ظهرت شخصية الشيطان في العديد من الأعمال الأدبية لعل أبرزها على الإطلاق كتاب "الكوميديا الإلهية" لدانتي، و مسرحية "فاوست" لغوته. 

و في السينما و التلفزيون ظهر الشيطان أيضاً في العديد من الأعمال، التي كانت الغواية هي محورها الأساسي، حيث الصراع الأزلي بين الإنسان بكل ضعفه البشري، و الشيطان بكل ما يحمله من أدوات الغواية و الإغراء. 

"أنتيكا" تستعرض معكم قائمة بـ 7 من أفضل الممثلين الذين أدوا دور الشيطان على الشاشة مرتبين بصورة تنازلية بحسب رأينا الشخصي، فهل أدوا الدور بالشكل المطلوب منهم ؟ و من كان الأفضل من بينهم؟ شاركونا بآرائكم :

7. محمود المليجي : فيلم "موعد مع إبليس" (1955)

6. يوسف وهبي : فيلم "سفير جهنم" (1945) 

5. خالد صالح : فيلم "الريس عمر حرب" (2008) 

4. جاك نيكلسون : فيلم "ساحرات إيستويك" (1987)

3. يحيى الفخراني : مسلسل "ونوس" (2016) 

2. روبرت دي نيرو : فيلم "قلب ملاك" (1987) 

1. آل باتشينو : فيلم "محامي الشيطان" (1997) 

شاهد أيضاً :

الأحد، 16 يوليو، 2017

الأيام الأخيرة في حياة ريا و سكينة !


اختفاء 17 سيدة في ظروف غامضة ! حدث جلل شغل الرأي العام في مصر و الإسكندرية بشكل خاص بداية عشرينيات القرن الماضي، إلى أن تمكن البوليس من إلقاء القبض على الشقيقتين ريا وسكينة اللتين اتهمتا مع مجموعة من المساعدين باستدراج و قتل ضحاياهم من السيدات بغرض السرقة. 

المحكمة قامت بتوجيه تهم القتل العمد والسرقة لكل من ريا و زوجها حسب الله، و سكينة و زوجها عبد العال، و أربع أشخاص آخرين يدعون شكير و حسبو وعرابي و عبد الرزاق، و قد قضت محكمة جنايات الإسكندرية بإعدامهم جميعاً، كما تم الحكم بسجن الصائغ الذي كان يشتري الذهب المسروق من الشقيقتين لمدة خمسة أعوام، و قد تم تنفيذ حكم الإعدام بالمتهمين على دفعتين يومي 21 و 22 كانون الأول ديسمبر 1921.

و في عام 1953 أعاد الفنان أنور وجدي إحياء قصة ريا وسكينة من خلال فيلم سينمائي تناول قصتهم بشكل درامي و حقق نجاحاً جماهيرياً واسعاً، ما حدا بمجلة "المصور" الشهيرة للبحث عن أحد الشهود الأحياء على الأيام الأخيرة في حياة ريا وسكينة داخل السجن، و بالفعل عثرت المجلة على الضابط محمود عمر قبودان الذي كان آنذاك ملاحظ سجن الحضرة الذي استقبل أفراد عصابة ريا وسكينة في أيامهم الأخيرة قبل الإعدام، و قد أجرت المجلة حديثاً مطولاً معه نشر في عددها الصادر يوم 9 شباط فبراير 1953 و قد اخرتنا لكم منه بعضاً مما تذكره قبودان و رواه للمجلة : 

فقد أخبرته ريا بأن زوجها محمد عبدالعال وهو شاب وسيم قوي البنية ودائم التأنق في ملبسه، كان يطوف شوارع الإسكندرية بحثًا عن بنات الهوى والنسوة اللواتي ينقدن لوعود الشباب، بشرط أن يكن متحليات بالحلي الذهبية، ثم يدعوهن للذهاب معه إلى بيته وهناك يعمد إلى خنقهن بمساعدة زوجته وباقي أفراد العصابة، و قد كانت تلك الجرائم ترتكب بسهولة ودونما ضجة، و خشية افتضاح أمرها قررت العصابة دفن الضحايا في بدروم الدار.

و قد روت سكينة أن رجال البوليس كانوا في شغل شاغل عنهم، حيث كانت العصابة ترتكب جرائمها في منزل ريا وسكينة الواقع خلف قسم اللبان، وأردفت سكينة متهكمة: "لو أن أحد ضباط القسم أرهف سمعه قليلًا لسمع صرخات الضحايا".

ويضيف الضابط في شهادته أن الشقيقتين كانتا تتفاخران بما فعلتاه دونما أي ندم أو خجل، وكانتا ترددان أسماء ضحاياهما داخل محبسهما بشكل دائم، وقد اعتبرتا أن اكتشاف البوليس لجرائمهم جاء بمحض الصدفة، حيث أن سيدة تُدعى فردوس الحبشية أرسلت ملابسها للكي في حانوت على مقربة من وكر العصابة، ولما أبطأ الكوّاء في تجهيز الملابس ذهبت إليه تستعجله، لكنها التقت ريا التي دعتها إلى منزلها، حيث قامت العصابة هناك بقتلها ودفنها كما جرت العادة مع باقي الضحايا، ومع اختفاء الفتاة توجهت والدتها إلى الكواء الذي أرشدها لمنزل ريا، فما كان من الأم إلا أن أخبرت قسم اللبان بالواقعة، و عند مداهمة المنزل فوجئ رجال الشرطة بالعثور على جثة المفقودة مدفونة في البدروم مع جثث عديدة أخرى.

ويروي الضابط أن السطات أرسلت ابنة ريا إلى أحد الملاجئ لعدم وجود من يعولها، وقد واظبت االفتاة على زيارة والدتها التي كانت تقول لها: "إنتي مش ناوية يا بنت تنشنقي بدال أمك؟"، وعن رد فعل الفتاة يقول قبودان : "كانت تظهر استعدادها للتضحية بحياتها إذا كان في هذا إنقاذ لعنق أمها من حبل المشنقة"، ما جعل ريا تقول له : "شوف البنت طالعة جدعة زي أمها إزاي؟".

وبما أن ريا وسكينة كانتا أول امرأتين في مصر ينفذ بحقهما حكم بالإعدام شنقاً، فقد اضطرت السلطات إلى صنع جلبابين خصيصاً لهما باللون الأحمر، وتم إعدام المتهمين على يومين، الأول شنق فيه الشقيقتان وعبدالعال و حسبو، وفي اليوم التالي أعدم شكير وعرابي وعبدالرزاق.

وقد حضر الضابط بنفسه تنفيذ الأحكام، وروى أن ريا حين دخلت غرفة الإعدام كانت تضحك متظاهرةً بالشجاعة، أما سكينة فقد نظرت إلى حبل المشنقة ثم إلى العشماوي حيث قالت له: "يللا يا أخينا شوف شغلك أوام".



 ريا 

سكينة 

شاهد أيضاً :

السبت، 15 يوليو، 2017

بالصور : رحلة الليرة السورية عبر مئة عام !


الليرة السورية هي العملة الرسمية للجمهورية العربية السورية،  بدأ العمل بها عام 1919 مع تأسيس مصرف سوريا، و بعد تأسيس دولة لبنان الكبير أصبح إسمها الليرة السورية اللبنانية و تغير إسم مصرف سوريا إلى بنك سوريا و لبنان الكبير، و في عام 1939 تم تغيير إسمه مجدداً إلى مصرف سوريا و لبنان. 

بعد رحيل الفرنسيين و استقلال سوريا و لبنان انفصلت الليرتان السورية و اللبنانية اعتباراً من عام 1948، و أصبح مصرف سوريا المركزي هو المسؤول عن إصدار الليرة السورية. 


صدرت الليرة السورية خلال تاريخها بأشكال و تصاميم مختلفة ورقية و معدنية، و في حين لم تعد الليرة الورقية مستعملة اليوم، ما يزال إصدار عام 1991 من الليرة المعدنية متداولاً و إن على نحو ضيق في ظل التراجع الكبير في القيمة الشرائية لليرة السورية إثر الحرب التي تتعرض لها سوريا منذ العام 2011 و ما رافقها من حصار اقتصادي و مالي


100 قرش أو ليرة واحدة صادرة عن البنك السوري ببيروت عام 1919 و تحمل على وجهها الأمامي رسماً لأعمدة بعلبك  

 ليرة ورقية صادرة عن بنك سوريا و لبنان الكبير عام 1935 

 ليرة ورقية صادرة عن بنك سوريا و لبنان عام 1939 و هي ذات تصميم يشبه إصدار عام 1919

 ليرة ورقية صادرة عن بنك سوريا و لبنان عام 1947

ليرة معدنية صادرة عام 1950 و تحمل شعار الجمهورية السورية  

ليرة ورقية صادرة عن مصرف سوريا المركزي عام 1958 و هي تحمل رسماً لنواعير حماة 

 ليرة ورقية صادرة عام 1977 و هي تحمل رسمأً للمسجد الأموي بدمشق 

 ليرة ورقية صادرة عام 1978 بتصميم مماثل لإصدار عام 1958، و قد طبع منها إصدار مماثل عام 1982

إصدار عام 1979 من الليرة المعدنية و هو يحمل شعار الجمهورية العربية السورية 

آخر إصدار من الليرة المعدنية عام 1991

شاهد أيضاً :